اسكندريه الان

الاسكندرية الان حركة تنقلات محدودة بـ”الداخلية” ونقل مدير أمن الإسكندرية لـ”شرطة النقل”

قالت مصادر أمنية، إن اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية أجرى حركة تنقلات محدودة في صفوف قيادات الوزارة.

وأوضحت المصادر، أن الحركة شملت عددا من مديري الأمن والإدارات والمصالحز

وتم نقل اللواء مصطفى النمر من مدير أمن الإسكندرية، وتعيينه مساعدًا للوزير لإدارة شرطة النقل والمواصلات، بدلاً من اللواء قاسم حسين، لخروجه على سن المعاش

واللواء أحمد عمر مساعد الوزير لشرق الدلتا، وجاء بالحركة تعيين اللواء محمد شرف، مديرا لأمن الإسكندرية، واللواء محمد بركات، مساعدا للوزير لمكافحة المخدرات،واللواء زكريا الغمري مساعدا للوزير للمؤسسات ، واللواء مجدى السمرى مساعدا للوزير لمكافحة المخدرات.

وتعتمد وزارة الداخلية على قيادة أمنية جديدة فى إدارة ملف شرطة النقل والمواصلات، اللواء مصطفى النمر، الذى ساهم بشكل كبير فى إعادة الهدوء لمحافظة الإسكندرية العاصمة الثانية، خلال فترة عمله بها كمدير أمن، وأنقذ عشرات الأرواح من الاغتيال داخل كنيسة الإسكندرية، عندما أصر على وضع البوابات الإلكترونية على مسافة بعيدة من المدخل الرئيسى للكنسية، ولدى فشل الانتحارى فى استهدافها، فجر نفسه على بعد مسافة من الكنيسة نفسها، الأمر الذى ساهم فى تقليص عدد الضحايا، حيث سقط وقتها شهداء من رجال الشرطة، الذين أنقذوا المئات من رواد الكنيسة.

نجاح “النمر” فى إفساد مخططات الإرهابيين جعلته فى مرمى نيرانهم، حيث استهدفوه بعملية اغتيال فاشلة، وتم قتل المتورطين فى العملية الإرهابية بعدها بيومين، ونظراً لكفاءة الرجل، تم الاعتماد عليه لإدارة ملف شرطة النقل والمواصلات، وتقع على عاتق “النمر” مسئولية تطوير عملية التأمين واستكمال المنظومة الذكية فى مراقبة محطات المترو والسكة الحديد.

وتعتمد وزارة الداخلية، على اللواء محمد الشريف كمدير أمن جديد للإسكندرية، لاستكمال ملاحقة الخارجين عن القانون، ومحاصرة الجريمة الجنائية، وتشديد الرقابة الأمنية بعروس البحر المتوسط التى يقصدها آلاف المواطنين خلال الأيام المقبلة.

وتستفيد وزارة الداخلية من اللواء أحمد عمر كمساعد أول للوزير لمنطقة وسط الدلتا، التى تشمل الغربية والمنوفية وكفر الشيخ، لضبط الأداء الأمني فى هذه المناطق، بعد سلسلة نجاحات حققها “عمر” لدى عمله في مكافحة المخدرات كمساعد للوزير، وإحباطه المحاولات المتكررة لدخول أطنان من المخدرات للبلاد، ويحل بدلاً منه اللواء مجدى السمرى مساعداً للوزير لمكافحة المخدرات، لاستكمال جهود الداخلية فى مكافحة المواد المخدرة الجديدة مثل الاستروكس وغيرها من الأنواع، واستكمال مداهمات الشرطة لزارعة حدائق الشيطان فى الصحراء، خاصة بسيناء الجنوبية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق