غير مصنف

الذكرى الثانية لوفاة البابا شنودة بالاسكندرية

تقيم البطريركية، وجميع كنائس الإسكندرية الأرثوذكسية، نهضة روحية دينية يومي 17 و18 مارس الجاري، بمناسبة إحياء الذكرى السنوية الثانية لتنيح البابا شنودة الثالث.

وقال القمص رويس مرقص، وكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالإسكندرية، إن إحياء ذكرى تنيح بابا الكنيسة رقم (117)، والذي توفي 17 مارس 2012، هو مناسبة دينية تهم كل الأقباط.

وأضاف مرقص: سيترأس القداس والصلاة في كل كنيسة راعي الكنيسة ذاتها، ويرأس صلاة القداس بكاتدرائية الإسكندرية الأب إبرام إيميل، راعي المرقسية، على أن تقام القداسات والصلوات بجميع الكنائس في وقت واحد.

وتابع: ستتم إقامة احتفالية بسيطة تتضمن عرض مقتطفات من العظات الروحية، التي كان يلقيها البابا شنودة، سواء في كاتدرائية العباسية أو في الإسكندرية، وعرض أجزاء من كلماته ومواقفه الوطنية، التي كانت تتسم بالحكمة والعقلانية، ومقالاته التي كتبها في الصحف ومؤلفاته الدينية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق