انتحار شاب بالإسكندرية بسبب تعنيف والده له

17
لقي شاب مصرعه منتحرًا بسبب تعنيف والده له لسوء سلوكه، بمنطقة أبو يوسف غرب الإسكندرية.

تلقى اللواء مصطفى النمر، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من مأمور قسم الدخيلة، بوصول الشاب ي أ م ا ١٨ عامًا، عامل ومقيم بمنطقة أبويوسف الدخيلة، لمستشفى العامرية العام مصابًا بسحاجات حول الرقبة، متوفيًا.

انتقل ضباط قسم الدخيلة لمكان الحادث، وتم التقابل مع شقيق والد المتوفي المواطن م م ا ٣٤ عامًا، موظف ومقيم بنفس العنوان، قرر قيام نجل شقيقه بالانتحار شنقًا، مستخدمًا سلكًا كهربائيًا يتدلى من سقف حجرة نومه، عقب قيام والده بتعنيفه وأخذ هاتفه المحمول لسوء سلوكه، فقام بإنزاله بمساعدة والدة ونقله للمستشفى وتبين وفاته.

بسؤال والدة ا ا م ا ٤٣ عامًا، سائق ومقيم بذات العنوان، أيد ما جاء بالفحص والمعاينة، ولم يتهم أحدًا بالتسبب في وفاته، تم إخطار النيابة، نقل الجثة لمشرحة الإسعاف بكوم الدكة، تحرر محضر إداري الدخيلة.
تعليقات