التخطي إلى المحتوى

وجه الإدعاء العام الألماني، اتهامات جديدة لممرض قاتل يقضي بالفعل عقوبة السجن مدى الحياة بتهمة قتل 2 من المرضى، ويتهمه الإدعاء بقتل 97 شخصا آخرين بالحقن بادوية مميتة.

ووفقا لـ”رويترز”، في حال إدانته سيصبح الشخص الذي قتل أكبر عدد من الأشخاص في ألمانيا.

وتعمد “نيلز أتش” حق المرضى في عيادتين شمال ألمانيا بعقاقير ممتة ثم محاولة إنعاشهم لكي يظهر في صورة البطل أمام زملائه في العمل

وقال ممثلو الإدعاء في مدينة أولدنبرغ بشمال ألمانيا، إن تحقيقا وتقارير اختبارات السموم أوضحت أن المتهم أعطى 35 شخصا في عيادة في أولدينبرج و62 شخصا في عيادة في دلمنهورست القريبة أدوية تمثل خطورة على الحياة.

وأضاف ممثلو الإدعاء، أن المتهم كان يعلم بأن الأدوية التي يعطيها للمرضى قد تسبب أمراضا تتراوح من احتمال عدم انتظام ضربات القلب وانخفاض ضغط الدم.

وقال ممثلو الإدعاء في بيان، “من وجهة النظر الإدعاء العام فإن المتهم أقر على الأقل ضمنيا في كل القضايا بأن وفاة المرضى كانت بسبب تأثير العقاقير”.

وتأتي الاتهامات الجديدة لتضاف إلى تهمتين بالقتل قامت محكمة في أولدنبرج على أثرهما بالحكم عليه بالسجن مدى الحياة عام 2015.