لماذا يزيد طول البشر في الفضاء؟

14

أثارت تغريدات رائد فضاء ياباني، اعتذر عنها ونفاها لاحقا، بشأن زيادة طوله بعد أسابيع قليلة قضاها في الفضاء، الجدل بشأن ظاهرة غريبة نسبيا مرتبطة بالسفر في مناطق انعدام الجاذبية.
وبعدما كتب رائد الفضاء نوريشيغي كاناي إن طوله زاد بمقدار 9 سنتيمترات إثر قضائه 3 أسابيع في محطة الفضاء الدولية، تراجع صاحب الـ41 عاما عن ذلك، قائلا إن الزيادة في طوله لا تتعدى سنتيمترين.

وقال كاناي الذي يقوم بأول رحلة له إلى الفضاء، عبر “تويتر”: “قمنا بقياس أطوالنا بعد وصولنا. لقد زاد طولي بمقدار 9 سنتيمترات. أنا أنمو كالنباتات في 3 أسابيع فقط”.

وتابع كاناي مازحا، في تغريدة من محطة الفضاء الدولية التي تقع على بعد نحو 400 كيلومتر فوق الأرض: “لم أكبر بهذا الشكل منذ كنت في المدرسة. أنا قلق قليلا لأن مقعدي قد لا يناسب طولي في رحلة العودة”، المقررة في يونيو المقبل.

لكنه بعد مرور أكثر بقليل من 24 ساعة، وفي أعقاب تتابع الأخبار عن الأمر، اعتذر وقال إنه قاس طوله بعد تساؤل قائده عن هذا النمو، ووجد أنه زاد سنتيمترين فقط مقارنة بطوله على الأرض.

وقال على “تويتر”: “يبدو أن هذا الخطأ في القياس قد أثار جلبة شديدة، لذا عليّ الاعتذار عن هذا الخبر المزعج المغلوط”، دون أن يوضح كيف حدث خطأ القياس.

إلا أن اعتذار كاناي لا ينفي حقيقة تغير أطوال رواد الفضاء في مهامهم الخارجية، التي عادة ما تزيد بمقدار سنتيمترين إلى 5 سنتيمرات خلال رحلاتهم خارج الأرض.

ويرجع العلماء سبب ذلك إلى انعدام الجاذبية، مما يسمح لفقرات العمود الفقري بالتمدد بنسبة قليلة.

وبمجرد الوصول إلى الأرض، تعود أجساد رواد الفضاء إلى طولها الطبيعي.

تعليقات