التخطي إلى المحتوى
كشف محمد شوقي لاعب الأهلي ومنتخب مصر السابق، والمدرب العام لمنتخب الشباب أسباب اعتزاله لعب كرة القدم.
وقال شوقي في تصريحات تلفزيونية لفضائية أون سبورت :”وصلتني عروض من ماليزيا عندما كنت لاعبا في المقاولون ولكني فكرت في الاعتزال لأني شاهدت الكثير من زملائي اعتزلوا واتجهوا للعديد من المجالات وإذا اكملت مشواري الكروي سيفوتني الكثير ولن استطيع اللحاق بهم”.
واختتم شوقي تصريحاته قائلاً :”امتع جيل لعبت بجواره حسن مصطفى وأبو تريكه ووائل جمعه وجيلبيرتو وعبد الوهاب”.وفى سياق متصل اكد شوقى على احترامه للنادى الاهلى واكد على ان العروض التى تلقاها لا تفقده مدى اعتزازاه وانتمائه للنادى الاهلى واشار الى ان اعتزاله لكرة القدم لم ياتى من شى افتراضى بحتى ولكنه رغبه داخليه مثلما فعلوا بقيه زملائى