التخطي إلى المحتوى

كشفت تحريات مباحث الأموال العامة في السويس، أن “أ.أ.” مديرة الشئون الصحية في مستشفى السويس العام، والمتهمة بالنصب على مواطنين وتحصيل مبلغ مليون ونصف المليون جنيه، استغلت أرضا تابعة لمديرية الزراعة لإقناع المواطنين بدفع مبالغ مالية لها.
وأكد مصدر أمني في السويس أن تحريات مباحث الأموال العامة أكدت أن المتهمة استغلت قطعة أرض 2000 متر تابعة لمديرية الزراعة، لإقناع المواطنين أنها أنشأت جمعية إسكان وتحصيل المبالغ مالية منهم مقابل الحصول على وحدات سكنية فور إنشائها، وأن المتهمة لجأت لتزوير إمضاءات مسئولين في محافظة السويس، لتقوم بتجهيز أوراق جمعية الإسكان المزيفة، لعرضها على المواطنين.
كانت مديرية أمن السويس ألقت القبض على المتهمة المذكورة صباح أمس الأربعاء، بعد تحرير 3 مواطنين بلاغات ضدها، وتم إحالتها لنيابة السويس العامة التي أمرت بحبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات.