التخطي إلى المحتوى

أصدرت السلطات التركية، اليوم الاثنين، مذكرات توقيف بحق 35 شخصا يشتبه بقيامهم “بدعاية إرهابية” على شبكات التواصل الاجتماعى ضد الهجوم الذى تشنه أنقرة على وحدات حماية الشعب الكردية فى سوريا.

وذكرت شبكة التلفزيون العامة “تى ار تى” ان مذكرات التوقيف هذه تشمل 18 شخصا فى اسطنبول و17 شخصا فى دياربكر أكبر مدينة فى جنوب شرق تركيا ذى الغالبية الكردية، حيث أوقف ثمانية أشخاص يشتبه بهم صباح الاثنين.

ويشتبه بأن هؤلاء الأشخاص قاموا “بدعاية” لمصلحة وحدات حماية الشعب الكردية السورية التى تشن ضدها تركيا هجوما فى منطقة عفرين.

وتعتبر أنقرة وحدات حماية الشعب “منظمة إرهابية” مرتبطة بشكل وثيق بحزب العمال الكردستانى الذى يخوض منذ 1984 حركة تمرد على الأرض التركية منذ 1984، لكن واشنطن تعتبر وحدات حماية الشعب قو مقاتلة فعالة لمكافحة تنظيم داعش.

من جهة أخرى، فتح مدع فى إسطنبول الاثنين تحقيقا بحق 57 شخصا يشتبه خصوصا بتورطهم فى “دعاية ارهابية” و”تحريض على الكراهية” و”إهانة الرئيس” على موقع تويتر بشكل مرتبط بالعملية الجارية فى سوريا، كما ذكرت وكالة أنباء الأناضول الحكومية