التخطي إلى المحتوى

أول دواء لعلاج سرطان الثدي
 

وافقت إدارة الأغذية والدواء الأمريكية، على أول دواء لعلاج المصابات بسرطان الثدي المتقدم، الناجم عن نفس الجينات المعيبة التي أصيبت بها الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي؛ واضطرت بسببه لاستئصال الثدي.
ويعد الخلل الجيني”BRCA” مسؤولاً بشكل مباشر عن زيادة مخاطر السرطان، لترتفع نسبته ما بين 12 و90%.
ووافقت إدارة الأغذية والدواء الأمريكية، على عقار “أسترازينيكا”
 
للمريضات اللاتي يعانين من الطفرات الجينية وخضعن للعلاج الكيميائي، وتم إطلاق اسم “أنجلينا جولي” على الطفرة الجينية المتسببة في هذا النوع من السرطان.
وأوضح مسؤولو إدارة الأغذية والدواء الأمريكية، أن الدواء يستهدف الجين الأول المسؤول عن سرطان الثدي، ويعد فئة جديدة من الأدوية، لأنه يساعد أيضاً في علاج سرطان المبيض