التخطي إلى المحتوى

لقي اثنان من أعضاء تنظيم الإخوان بمحافظة الغربية مصرعهما، بعد مطاردة مع قوات الشرطة، بعد أن قاما مع آخرين بإشعال النيران في نقطة مرور قرية الرجدية التابعة لمركز طنطا، وتمكنت القوات من إلقاء القبض على اثنين آخريين.

كان اللواء أسامة بدير، مدير أمن الغربية، تلقى إخطارا من شرطة النجدة يفيد بأنه أثناء مرور قوة تأمين طريق “طنطا- المحلة” تلاحظ وجود مجموعة من الأشخاص بحوزتهم 3 دراجات بخارية، يشعلون النيران بنقطة مرور قرية الرجدية فاتجهت القوات نحوهم، وبمجرد مشاهدتهم القوات أطلقوا النيران عليهم، فبادلتهم القوات إطلاق النيران وطاردتهم، ما أسفر عن مصرع 2 منهم، وضبط 2 آخرين.

كما تم ضبط بحوزتهما حقيبة سوداء بداخلها “3 أقنعة سوداء اللون، و36 زجاجات بها بنزين، وإشارة رابعة، وأوراق خاصة بفكر الجماعة”.

وبمناقشتهما اعترفا بالواقعة بمشاركة 3 آخرين تمكنوا من الهروب “مطلوبين في قضايا حرق سيارات شرطة”.

تم التحفظ على المضبوطات وعلى الجثتين بمشرحة مستشفى جامعة طنطا، وتحرر المحضر رقم 6659 جنح مركز طنطا، وأخطرت النيابة للتحقيق.