التخطي إلى المحتوى

أطلق بلطجية الرصاص على اللواء طارق المهدي، محافظ الإسكندرية، وقوة من مديرية الأمن وموظفو المحليات، أثناء تنفيذهم قرارات إزالة لمباني مخالفة، منذ قليل.

وقامت اليوم، لجنة الإزالات، بالتعاون مع قوات من الجيش واﻷمن المركزي، بتمكين حي وسط من تنفيذ الإزالة للعقار رقم 78 الكائن بشارع كفر صقر، المتفرع من شارع بورسعيد، والمرخص له ببناء دور أرضي وستة أدوار علوية، إلا أن مالك العقار قام ببناء 18 دور.

وسيطرت قوات الأمن على مجموعة من البلطجية المستأجرين من قبل مالك العقار، الذين قاوموا لجنة الإزالات، وقاموا بإطلاق اﻷعيرة النارية، وإلقاء زجاجات المولوتوف، والزجاجات الفارغة وقوالب الطوب، على الحملة، فتم إستدعاء القوات الخاصة، التي سيطرت على الموقف من خلال التعامل بالغازات المسيلة للدموع، وقامت بإقتحام المبنى وإلقاء القبض على 22 شخصًا، وتحويلهم للنيابة العامة.

وقام اللواء طارق المهدي محافظ الإسكندرية، بالاتصال بالمحامي العام لنيابات شرق الإسكندرية، وإرسال كافة البيانات والأوراق الخاصة للنيابة للتحقيق.