التخطي إلى المحتوى

ألقى طلاب جماعة الإخوان الإرهابية، الشماريخ والألعاب النارية، على المبنى الإدارى لجامعة الأزهر؛ حيث مكتب رئيس الجامعة، اليوم الأربعاء.

وردد طلاب “الإرهابية” هتافات مناهضة للجيش والشرطة، ورفعوا أعلام رابعة العدوية وحركة تسمي نفسها “طلاب ضد الانقلاب”.

من جانبهم، قام الموظفون بإغلاق نوافد المبنى الإداري، وكثف أفراد الأمن المدني من وجودهم فيه من أجل منع أي تعدٍ عليه.

وقال التحالف في بيان له: «لقد تمت دراسة الملاحظات الثورية العديدة على الموجة الأولى التي دشنت في الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير، ووعيت الإيجابيات والسلبيات، ويدشن التحالف هذه الموجة في ضوء دراسة ميدانية تستجيب للملاحظات وتتقدم بالثورة».

يذكر أن ما يسمى «التحالف الوطني لدعم الشرعية» المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي، دعا للتظاهر والتصعيد بدءًا من اليوم 19 مارس، ولمدة 11 يوما، تحت شعار «الشارع لنا.. معا للخلاص».