التخطي إلى المحتوى

 

قال الدكتور يونس مخيون، رئيس حزب النور، إن أكثر من شارك فى الدستور الجديد وحشد له هو حزبنا، لافتًا إلى أن حركة “تمرد” ادعت شعبيتها على الأرض، برغم أنها عجزت عن الحشد فى الاستفتاء على الدستور.

وأضاف “مخيون” خلال حواره لبرنامج “الحياة اليوم”، المذاع على قناة “الحياة”، أن جماعة الإخوان المسلمين انفصلت تمامًا عن الواقع، والمواطنين الذين ملوا يتصدون الآن لمظاهرات العنف التى يقومون بها، رغم أن الجماعة تحتفل بأعمال العنف التى تشهدها البلاد على موقعها الإلكترونى، ويفتخرون بحرق سيارات الشرطة.

وتابع رئيس حزب النور: “الحزب لديه شعبيه كبيرة فى الشارع المصرى الآن والإخوان هم من خانوا العهد وتجاهلوا كل مطالب الحزب، رغم الوقوف بجانبهم والوعود التى وعدوها لنا وبعدها أغلقوا جميع وسائل الاتصالات بيننا .