التخطي إلى المحتوى

أعلن مجلس الأعمال المصرى القطرى في بيان له اليوم اعلن عن إدانته الحاسمة لكافة الهجمات الإرهابية التى تتعرض لها مصر ، مشيرا  إلى تأييده وانحيازه لترشح المشير عبد الفتاح السيسى فى انتخابات الرئاسة المقبلة ، نزولا على رغبة الجموع الغفيرة للشعب ، التى عبرت عنها فى مناسبات عديدة ، أبرزها التصويت بنعم كاسحة فى الاستفتاء على الدستور

وأعرب مجلس الأعمال المصرى القطرى فى بيانه حول آخر المستجدات بمصر ،عن دعمه الكامل لكل جهود الاستقرار السياسى والاقتصادى فى مصر ، وخاصة ، الجهود الحثيثة التى تبذلها الحكومة المصرية للحفاظ على استقرار وأمن البلاد ، القلب النابض للأمة العربية

وأكد مجلس الأعمال المصرى القطرى فى بيانه أن دعم المشير عبد الفتاح السيسى فى انتخابات الرئاسة المقبلة ، يأتى اتساقا مع شرعيته الشعبية التى اكتسبها بانحيازه لمطالب الأغلبية الكاسحة فى 30 يونيه ، كما يأتى من منطلق كونه الأقدر على قيادة البلاد فى هذه المرحلة الحرجة فى تاريخها ، والعبور بها إلى بر الأمان ، فى الوقت الذى تتعرض فيه لأشد الأخطار التى تستهدف أمنها وسلامتها ووحدة شعبها
وأضاف المجلس فى بيانه “إننا إذ نجدد النية على دعم مصر وشعبها وقيادتها فى هذه المرحلة الحاسمة ، ندعو رجال الأعمال المصريين والعرب ، إلى ضخ الاستثمارات فى الاقتصاد المصرى الواعد ، بما يعود بالخير على الجميع ، المستثمرين والاقتصاد المصرى ، كما ندعو كبريات الشركات العالمية ، إلى العودة مجددا للسوق المصرى الذى يثبت يوما بعد يوم قدرته على الصمود فى وجه التحديات وقابليته للنمو فى قطاعات متعددة .
وختم مجلس الأعمال المصرى القطرى بيانه بالدعوة إلى الله لحفظ امصر وشعبها قلبا نابضا للأمة العربية.