التخطي إلى المحتوى

أدانت وزارة الخارجية الأمريكية التفجيرات التي شهدتها القاهرة اليوم، ووصفتها بأنها “هجمات إرهابية بشعة”. وأعرب مسئول بالخارجية عن “خالص تعازي الولايات المتحدة لأسر الضحايا، وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين”. مؤكدا على أن الإدارة الأمريكية تدعم “كل جهود الحكومة المصرية لتقديم مرتكبي هذه الهجمات الإرهابية إلى العدالة”. وأضاف: “العنف ليس له مكان في مصر ويجعل من الصعب تحقيق الاستقرار السياسي والاقتصادي”.

وحثت الخارجية الأمريكية جميع المصريين على ممارسة الهدوء وضبط النفس قبيل الذكرى الثالثة لثورة مصر. معتبرة أن “الحكومة والشعب في مصر يقودان عملية الانتقال السياسي في بيئة مليئة بالتحديات الأمنية”. مؤكدة على أن الولايات المتحدة ستواصل دعم الشعب المصري ومساعدته على تحقيق الاستقرار والازدهار.